عطر الورد المميز لدينا و الخاص بعملائنا الكرام الذي نقدمه نحن شركة المهندس منسي للصناعات الهندسية و التغليف الحديث :

يحضر بتقطير الأزهار وتشريب البخار العطري لزيت خشب الصندل المحفوظ في القابلة التي تستقبل البخار المشبع بالزيت العطري. وتعتمد خواص العطر على كمية الأزهار المستخدمة مع كمية معلومة من زيت خشب الصندل. ويصنع أرخص أنواعه باستخدام زيت البرافين بدلا من زيت خشب الصندل. وللحصول على كيلو جرام واحد من زيت الورد يلزم تقطير أكثر من ثلاثة أطنان من الأزهار. والورد عبارة عن شجيرات تنمو في المناطق الجغرافية المعتدلة المناخ في كلا نصفي الكرة الأرضية. والموطن الأصلي للورد هم شمال إيران وفلسطين واليونان وإيطاليا. ويوجد حوالي مائة ألف صنف من أصناف الورد في العالم، تتعدد استخداماتها بتعدد الحاجة إليه، وسوف نشير نحن شركة المهندس منسي للصناعات الهندسية و التغليف الحديث ام تو باك – m2pack  هنا إلى بعض الاستخدامات العلاجية والتي تتنوع  بتنوع الأصناف العديدة للورد والتي منها: الورد الدمشقي، والورد الهندي، والورد الجوري الأحمر الغامق rosa centifalia , rosa gallica . وينتج من الورد ثلاثة منتجات ذات استخدام طبي هي: زيت الورد، وماء الورد. والبتلات المجففة للورد. ونحصل على زيت الورد بنقع البتلات في مادة زيتية ثم يستخلص منها الزيت بشكل عجينه أو مرهم عطري. أما ماء الورد فقد حضر للمرة الأولى في القرن العاشر الميلادي في إيران وكشمير وخصص ذلك الإنتاج للاستهلاك المحلي، ثم انتشرت صناعته في أوروبا عن طريق آسيا الصغرى، ثم شقت هذه الصناعة طريقها في أوربا بدأ من بلغاريا عام 1760م ثم في الإمبراطورية العثمانية، وأخيرا فرنسا قبل قيام الثورة فيها. لتعرف اكثر على مجال عملنا في هذا المجال و غيره تفضل بزيارة مواقعنا :  WWW.M2PACK.BIZ    WWW.M2PACK.COM    أما زيت الورد المميز لدينا و الخاص بعملائنا الكرام الذي نقدمه نحن شركة المهندس منسي للصناعات الهندسية و التغليف الحديث  فهو عبارة عن مادة ذات لون أصفر يشوبه أحيانا اخضرار، وله رائحة قوية جدا. وعندما يبرد يتخثر ويشكل كتلة طرية شفافة تقريبا، وتصبح سائلة مرة أخرى عند درجة حرارة 36م كما أن تركيبه يختلف تبعا للصنف الذي استخدمت أزهاره في عملية التقطير، وكذلك موقع نمو الشجيرات، فالأصناف التي تنتشر في المناطق الباردة نسبيا يحتوي زيتها على نسبة عالية من المواد الشمعية، ثم يباع الزيت العطري الخالي من المادة الشمعية بسعر غالي تحت اسم زيت الورد الحر. أما المقومات العطرية التي توجد في زيت الورد فهي مادة الجيرانيول ومادة السيرونيللول. وتصل نسبة الجيرانيول في الزيت إلى 75%، وهي مادة سائلة عديمة اللون لها رائحة تشبه الورد. أما مادة السيترونيللول فهي مادة سائلة زيتية تصل نسبتها إلى حوالي 35% ويمكن أن تستخدم مادة الجيرانيول المستخلصة من هذه الزيوت في غش زيت الورد الحر. أما البتلات المجففة المأخوذة من الورد الأحمر الغامق rosa gallica فيمكن صنع شراب منها، كما تضاف إلى المربات. وتحتوي هذه البتلات على طعم قابض ينتج عن وجود حامض الجاليك، كما تحتوي أيضا على بعض السكريات والمواد الصمغية والدهن. وقد استخدمت هذه البتلات منذ سنوات عديدة لخصائصها القابضة والمقوية خاصة في حالات نزف الرئتين والسعال، ولمعالجة أمراض الحلق والفم المتقرح. كما يستخدم ماء الورد في تنكيه طعم الأدوية. ويستخدم دهن ماء الورد كمادة مطرية للأيدي المصابة بالتقشر، أو تطرية بشرة الوجه، كما أن البتلات مفيدة في حالات الإسهال واضطرابات المثانة والكلية. مع تحياتنا و تمنياتنا بالتوفيق شركة المهندس منسي للتغليف الحديث  –  ام تو باك مهندس منسي Email  :  info@m2pack.com WWW.M2PACK.BIZ          WWW.M2PACK.COM تليفون:  0020225880056 فاكس : 0020222409845 المبيعات : 01211116955 – 01211116956 – – 01211116958


قد توجد اخطاء .. للتأكد من المعلومات اتصل بالمبيعات